منتــديــــــــات الـــــــــنـورس الــرحــــــــــــال

اهلا بك زائرنا الكريم
نتمنى ان تجد لدينا الفائدة
منتــديــــــــات الـــــــــنـورس الــرحــــــــــــال

ثقافية دينية علمية تقنية تربوية متعددة المجالات

للتواصل جوال او واتس اب 97259978060+
صفحة فيس بوك الشخصية
https://www.facebook.com/SuliemanKurd
مساحة اعلانية
تابعونا عبر المدونة
https://nawras52.wordpress.com
تابعونا على الواتس اب
https://chat.whatsapp.com/3gZCqXvaYRE0xe6l6Cxdqq
مجموعتنا على تليجرام
https://t.me/al_roqya

المواضيع الأخيرة

» تفسير عجيب لمعنى: "واضربوهن"
الثلاثاء 17 أبريل - 9:40 من طرف النورس الرحال

» إرشادات مهمة لمرضى ضغط الدم المرتفع
الإثنين 12 مارس - 9:59 من طرف النورس الرحال

» فوائد حب الرشاد
الخميس 8 مارس - 6:16 من طرف النورس الرحال

» لعلك تنقذ روح
الخميس 8 مارس - 5:59 من طرف النورس الرحال

» تعرف على علامات وأعراض الدورة الدموية الضعيفة
الخميس 8 مارس - 5:57 من طرف النورس الرحال

» القرنفل بالحليب
الأربعاء 28 فبراير - 7:38 من طرف النورس الرحال

» اجمل نصيحه يمكن ان تقرأها فى حياتك
الجمعة 23 فبراير - 7:23 من طرف النورس الرحال

» الإسعافات الأولية لغيبوبة السك
الخميس 22 فبراير - 8:07 من طرف النورس الرحال

» اذا تفعل أثناء غيبوبة نقص السكر ؟
الخميس 22 فبراير - 8:02 من طرف النورس الرحال

التبادل الاعلاني


الاصابة بالعين

شاطر
avatar
النورس الرحال
مشرف عام

عدد المساهمات : 125
تاريخ التسجيل : 19/11/2010
العمر : 60

الاصابة بالعين

مُساهمة من طرف النورس الرحال في الإثنين 22 يناير - 6:52

الإصابة بالعين والوقاية منها

قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :

الإصابة بالعين حقيقة دل عليها القرآن والسنة، أما القرآن فإنه قد ذهب بعض المفسرين إلي أن معنى قول الله تعالى: ﴿وإن يكاد الذين كفروا ليزلقونك بأبصارهم لما سمعوا الذكر﴾ أن المراد بها العين، وكذلك أيضاً قول الله تعالى: ﴿ومن شر حاسد إذا حسد﴾ ذهب كثير من أهل العلم أن المراد بها العين. وأما السنة فقد ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم حينما قال: «العين حق، ولو سبق القدرَ شيءٌ لسبقته العين». فهذا نص صريح. ثم إن الواقع يشهد لذلك أيضاً، ولا حاجة إلى سرد الوقائع المعلومة لنا في هذا المقام، لكنها معلومة عند جميع الناس.

وخير وقاية لها، بل الوقاية منها نوعان:

أحدهما وقاية دافعة،
والثاني وقاية رافعة.

أما الوقاية الدافعة فهي أن الإنسان يستعمل الأوراد الواقية من العين وغيرها مثل آية الكرسي، حيث قال الرسول عليه الصلاة والسلام فيها: «من قرأها في ليلة لم يزل عليه من الله حافظ ولا يقربه شيطان حتى يصبح». ومثل ألا يظهر لمن اتُّهم بالعين بمظهر يخشى منه أن يثير هذا العائن.

وأما الأسباب الرافعة فمنها أن يؤمر العائن بالوضوء ويؤخذ ما تناثر من وضوئه فيصب على رأس المصاب وعلى ظهره ويشرب منه، وحينئذ تزول العين بإذن الله تبارك وتعالى.


    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 14 ديسمبر - 20:26