منتــديــــــــات الـــــــــنـورس الــرحــــــــــــال

اهلا بك زائرنا الكريم
نتمنى ان تجد لدينا الفائدة
منتــديــــــــات الـــــــــنـورس الــرحــــــــــــال

ثقافية دينية علمية تقنية تربوية متعددة المجالات

للتواصل جوال او واتس اب 97259978060+
صفحة فيس بوك الشخصية
https://www.facebook.com/SuliemanKurd
مساحة اعلانية
تابعونا عبر المدونة
https://nawras52.wordpress.com
تابعونا على الواتس اب
https://chat.whatsapp.com/3gZCqXvaYRE0xe6l6Cxdqq
مجموعتنا على تليجرام
https://t.me/al_roqya

المواضيع الأخيرة

» تفسير عجيب لمعنى: "واضربوهن"
الثلاثاء 17 أبريل - 9:40 من طرف النورس الرحال

» إرشادات مهمة لمرضى ضغط الدم المرتفع
الإثنين 12 مارس - 9:59 من طرف النورس الرحال

» فوائد حب الرشاد
الخميس 8 مارس - 6:16 من طرف النورس الرحال

» لعلك تنقذ روح
الخميس 8 مارس - 5:59 من طرف النورس الرحال

» تعرف على علامات وأعراض الدورة الدموية الضعيفة
الخميس 8 مارس - 5:57 من طرف النورس الرحال

» القرنفل بالحليب
الأربعاء 28 فبراير - 7:38 من طرف النورس الرحال

» اجمل نصيحه يمكن ان تقرأها فى حياتك
الجمعة 23 فبراير - 7:23 من طرف النورس الرحال

» الإسعافات الأولية لغيبوبة السك
الخميس 22 فبراير - 8:07 من طرف النورس الرحال

» اذا تفعل أثناء غيبوبة نقص السكر ؟
الخميس 22 فبراير - 8:02 من طرف النورس الرحال

التبادل الاعلاني


تقارب الزمان

شاطر
avatar
النورس الرحال
مشرف عام

عدد المساهمات : 125
تاريخ التسجيل : 19/11/2010
العمر : 59

تقارب الزمان

مُساهمة من طرف النورس الرحال في السبت 27 يناير - 13:11

قَالَ رَسُولُ الله ﷺ

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى يتقارَبَ الزَّمانُ
فتَكونُ السَّنةُ كالشَّهرِ، والشَّهرُ
كالجُمُعةِ وتَكونُ الجمعةُ كاليَومِ، ويَكونُ اليومُ كالسَّاعةِ وتَكونُ السَّاعةُ كالضَّرمةِ بالنَّارِ

الراوي : أنس بن مالك المصدر : صحيح الترمذي الصفحة أو الرقم: 2332 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

شرح الحديث

بيَّن النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيه وسلَّم
في مَواطِنَ كثيرةٍ علاماتِ السَّاعةِ
والأهوالَ الَّتي تَكونُ قبلَ يومِ القيامةِ

وبيَّن النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيه وسلَّم
أنَّ مِن ضِمن تلك العَلاماتِ نَزْعَ البرَكةِ مِن الوقتِ حتَّى يتَقارَبَ الزَّمانُ؛ كما في هذا الحديثِ

حيثُ يقولُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيه وسلَّم:

"لا تقومُ السَّاعةُ"
أي: لا يأتي يومُ القيامة
حتَّى تَظهَرَ عَلاماتُه

ومِن عَلاماتِ يومِ القيامةِ:

"حتَّى يتَقاربَ الزَّمانُ"
أي: تُنزَعَ البرَكةُ مِن الوقتِ
فيَقِلَّ الزَّمنُ، وتُنزَعَ فائِدتُه

أو أنَّ النَّاسَ لِكَثرةِ انشِغالِهم بالفِتَنِ والنَّوازِلِ والشَّدائدِ لا يَدْرون بالوقتِ
ولا كيف تَنقَضي أيَّامُهم ولَياليهم

"فتَكونُ السَّنةُ كالشَّهرِ"
أي: تَمُرُّ السَّنةُ كمُرورِ شهرٍ لا برَكةَ فيها

"والشَّهرُ كالجُمعةِ"
أي: ويَمُرُّ الشَّهرُ كأنَّه أسبوعٌ لا بركةَ فيه

"وتكونُ الجمعةُ كاليومِ"
أي: ويمُرُّ الأسبوعُ كمُرورِ النَّهارِ في اليومِ لا برَكةَ فيه

"ويَكونُ اليومُ كالسَّاعةِ"
أي: ويَمُرُّ اليومُ كأنَّه ساعةٌ مرَّت لا برَكةَ فيه

"وتَكونُ السَّاعةُ كالضَّرْمةِ بالنَّارِ"
أي: وتمُرُّ السَّاعةُ كأنَّها نَبتةٌ احتَرقَت بسُرعةٍ فلم تَأخُذْ وَقتًا ولا زمَنًا

وقيل:

الضَّرمةُ ما يُشعَلُ به النَّارُ كالكِبْريتِ أو القَصبِ

وقيل:

هي غُصْنُ نخلٍ في طرَفِه نارٌ

وهذا كلُّه يَدُلُّ على نزْعِ البرَكةِ مِن الزَّمانِ ومُرورِ الوقتِ سَريعًا، وعدَمِ الاستِفادةِ مِنه لِسُرعتِه، وقلَّةِ برَكتِه.

وفي الحديثِ:

إخبارُ النَّبيِّ صلَّى اللهُ علَيه وسلَّم
بما سيَحدُثُ بعدُ في آخِرِ الزَّمانِ.

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 22 أكتوبر - 10:52