منتــديــــــــات الـــــــــنـورس الــرحــــــــــــال

اهلا بك زائرنا الكريم
نتمنى ان تجد لدينا الفائدة
منتــديــــــــات الـــــــــنـورس الــرحــــــــــــال

ثقافية دينية علمية تقنية تربوية متعددة المجالات

للتواصل جوال او واتس اب 97259978060+
صفحة فيس بوك الشخصية
https://www.facebook.com/SuliemanKurd
مساحة اعلانية
تابعونا عبر المدونة
https://nawras52.wordpress.com

المواضيع الأخيرة

» قطار العمر
أمس في 9:40 من طرف النورس الرحال

» كيف تخفض انزيمات الكبد
السبت 17 فبراير - 12:17 من طرف النورس الرحال

» زيادة ونقص السكر في الدم
الجمعة 16 فبراير - 7:38 من طرف النورس الرحال

» نزيف الانف
الجمعة 16 فبراير - 7:34 من طرف النورس الرحال

» الاطعمة المناسبة لفصائل الدم
الأربعاء 14 فبراير - 7:34 من طرف النورس الرحال

» نصائح غذائية لمرضى سكر النوع 2
الإثنين 12 فبراير - 10:08 من طرف النورس الرحال

» نصائح جمالية
السبت 10 فبراير - 9:29 من طرف النورس الرحال

» انواع الماء في القرآن
السبت 10 فبراير - 9:26 من طرف النورس الرحال

» نصائح لمرضى السكر
السبت 10 فبراير - 9:17 من طرف النورس الرحال

التبادل الاعلاني


معركة الوعي

شاطر
avatar
النورس الرحال
مشرف عام

عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 19/11/2010
العمر : 59

معركة الوعي

مُساهمة من طرف النورس الرحال في الثلاثاء 9 يناير - 14:00

الوعي أخطر ما تملكه شعوبنا تجاه أعدائنا!
إنهم لما أدركوا أن "الوعي" هو أخطر ما تملكه الشعوب، وأن إدراك الحقائق يهدد منظومتهم الخدّاعة، وأن الشعوب حينما تفقد الوعي تكون في حكم الأموات، حينها سعوا لاستهداف هذا الوعي، تارة بالتغييب وتارة بالتوجيه والتزييف؛ ولذلك فإننا نرى أن معركة الوعي اليوم هي روح المعارك وأصلها، ونعتقد أن المعرفة صارت من أخطر أسلحة المعركة، وقد استطاع عدونا للأسف أن يجردنا منها بعدما أمسك بزمامها هو، ولا أبالغ إن قلت أن الحرب اليوم في الحقيقة لا تعدو كونها حرب "معلومات" على كل المستويات، ولا يمكن أبدا أن يحسمها الجهلاء مهما امتلكوا من عوامل القوة، فكيف إذا كان الجهلاء لا يمتلكون من عوامل القوة شيئا ؟!
ولذلك ستجد أنه لم يُبذل ويُنفق في أي مجال من مجالات الهيمنة مثل ما بذل في "الهيمنة الفكرية" وإنك لو عددت كم المنظمات والمؤسسات القائمة على هذا الغزو الفكري والمستهدفة للشعوب مباشرة لصعقت من الصدمة!
#قضايانا

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 20 فبراير - 5:16